أخبار عاجلة
زاكورة.. مشروع رياضي يتوخى تكوين مسعفات كرة القدم بتازارين

زاكورة.. مشروع رياضي يتوخى تكوين مسعفات كرة القدم بتازارين

زاكورة.. مشروع رياضي يتوخى تكوين مسعفات كرة القدم بتازارين
محمد خلوفي
استفادت 11 شابة ينحدرن من جماعة تازارين بإقليم زاكورة جهة درعة تافيلالت، من دورة تكوينية ثانية في الإسعافات الأولية، نظمتها جمعية زكونو الرياضية بشراكة مع المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بزاكورة، اليوم الأحد 04 أبريل 2021، بمقهى النخيل، تحت شعار “التكوين رافعة أساسية للنهوض بكرة القدم النسوية بتازارين”.
وتهدف هذه الدورة التي أطرها المكون محمد المجيدي، منسق المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بزاكورة، إلى تمكين المستفيدات من المبادئ الأساسية للإسعافات الأولية، والرفع من الحس الوقائي والاستجابة السريعة عند حصول المخاطر.
و شمل برنامج هذه الدورة جانب نظري وآخر تطبيقي عملي، حيث تمت محاكاة مجموعة من الحوادث و الإصابات، خاصة المتعلقة بكرة القدم و ذلك لتدريب المستفيدات و تمرينهن على إتقان استخدام معدات الفحص والتدخل و وسائل الاتصال و الإخطار، ومعدات الوقاية وحفظ الصحة، و الإلمام بتقنيات التثبيت والجمع والحمل مع الاطلاع على كيفية استعمال جميع أنواع الحمالات، فضلا عن تقديم الدعم النفسي اللازم للمصابات و المصابين ونقلهم إلى أقرب مركز يقدم إسعافات متقدمة.
هذا و لقيت الدورة استحسان المستفيدات اللواتي دعون إلى استمرار التكوين في مجال الإسعاف، و تندرج في إطار “مشروع أطر نسوية مؤهلة في كرة القدم بتازارين”، الذي تنفذه جمعية زكونو الرياضية، من 01 يناير إلى 31 غشت 2021، بشراكة مع مؤتمر وزارات الشباب و الرياضة الفرنكفونية (إعلان مشاريع سنة 2020 في ثيمة المرأة-الرياضة-الصحة)، الجماعة الترابية تازارين، العصبة الجهوية درعة تافيلالت لكرة القدم و المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بزاكورة.
المشروع يضم كذلك أنشطة أخرى و هي الاحتفال باليوم العالمي للرياضة النسوية؛ تنظيم ثلاث دورات تكوينية لفائدة عشر حكمات؛ تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة عشر مدربات؛ تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة عشر مدربات الحراس؛ تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة عشر ممرضات أو مسعفات؛ الاحتفال باليوم العالمي لحقوق النساء و تنظيم دوري في كرة القدم النسوية؛ تدريب و تقوية الفريق النسوي؛ اقتناء تجهيزات رياضية؛ و حفل ختام المشروع بحضور الشركاء.
و للتذكير فإن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تولي اهتماما كبيراً للنهوض بكرة القدم النسوية و لأجل ذلك وقعت اتفاقية عقد أهداف في 06 غشت 2020 مع كل من العصبة الوطنية لكرة القدم النسوية و العصب الجهوية و الإدارة التقنية الوطنية. هذا و تتمحور هذه الاتفاقية على جانب رياضي و مالي و تقني.
الجانب الرياضي
– إطلاق بطولة احترافية بقسميها الأول والثاني بداية من الموسم الكروي المقبل.
– تأسيس بطولة وطنية لفئة أقل من 17 سنة وبطولات جهوية للفئات الصغرى.
الجانب المالي
– الرفع من قيمة المنحة السنوية المخصصة لأندية كرة القدم النسوية (120 مليون سنتيم لأندية القسم الوطني الأول و80 مليون سنتيم لأندية القسم الوطني الثاني) شريطة التزام الأندية التام ببنود الاتفاقية.
– تخصيص مبلغ 10 ملايين سنتيم للعصب الجهوية للنهوض بكرة القدم النسوية شريطة التزامها ببنود الاتفاقية.
– مواكبة تدبير الأندية إداريا وماليا من طرف الإدارة التقنية الوطنية والمديرية المالية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.
الجانب التقني
– الرفع من عدد ممارسات كرة القدم النسوية إلى 90 ألف لاعبة في أفق سنة 2024.
– تكوين 1000 إطار تقني خاص بأندية كرة القدم النسوية.
– تطوير المستوى العام لكرة القدم النسوية بالبطولة الوطنية الاحترافية بقسميها الأول والثاني وبطولة العصب الجهوية وبطولة فئة الشابات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

موقع جمعية تيغرمت للتنمية

موقع جمعية تيغرمت للتنمية